(تقرير) عودة تأليف الحكومة الى المربع الاول ..واجواء تشاؤمية تسود المشهد
تاريخ النشر 09:39 27-06-2018 الكاتب: إلهام نجم المصدر: خاص إذاعة النور البلد: لبنان
30

اختتمت نهاية الأسبوع الماضي بإشاعة أجواء إيجابية وتفاؤلية بقرب تشكيل الحكومة وقد حدّد البعض التوقيت الأحد أو الاثنين.

الى ذلك،  خرج الرئيس سعد الحريري من لقائه مع الرئيس ميشال عون متفائلاً بالتشكيل السريع.. مضى يوم الأحد ثم الاثنين ليجريَ الحديث عن أسابيع عدة للتأليف.. فما الذي تبدّل.. ولماذا التأجيل.. سؤال طرحته إذاعة النور على الكاتب والمحلل السياسي غسان جواد، الذي لفت ان الرئيس سعد الحريري قدم تشكيلة لرئيس الجمهورية ميشال عون لكن هذه التشكيلة لم تكن تعكس بحسب رئيس الجمهورية وفريقه السياسي نتائج الانتخابات النيابية بشكل دقيق.

واشار جواد الى ان هناك عدد من العقد والمعوقات امام التأليف ابرزها الحصص المسيحية ومسألة تمثيل القوات اللبنانية اضافة الى العقدة الدرزية بعد اصرار النائب وليد جنبلاط على ثلاث وزراء لـ "اللقاء الديمقراطي" من الدروز، ومسألة التمثيل السني من قوى 8 آذار .

إلى جانب الأسباب الظاهرة هناك عقد خفية.. يقول جواد.. وتتعلق بالمناخ الإقليمي والدولي، مضيفا " هناك رهانات عند الكثير من الافرقاء بتغير الظروف خلال الشهرين القادمين اقليميا ما يسمح لهم بظروف افضل للتأليف حسب اعتقادهم، وهناك ما يقال عن ان السعودية بدأت تضغط على رئيس الحكومة لكي تكون القوات وبعض حلفاء السعودية راضين عن التشكيلة الحكومية وهذا السقف المرتفع في المطالب لا يعكس واقعية المشهد ولا احجام الكتل بقدر ما يعكس موقف متشددا في الخارج حيال تمثيل القوات واصدقاء المملكة وهذا الرفع للسقف الداخلي هو قرار اقليمي ".

ليس من مصلحة البلاد لا السياسية ولا الاقتصادية تأخير تأليف الحكومة كل هذا الوقت.. ذلك أن الجميع ينتظر من الحكومة المرتقبة أن تقوم بالكثير من الإصلاحات التي تسمح للبنان بتحسين الواقع الاقتصادي والمالي.. فهل سيقدّم المسؤولون اللبنانيون المصالح اللبنانية أولاً أم أن الإملاءات الخارجية واعتبارات أخرى ستبقى حائلاً دون الإسراع في عملية التشكيل..

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz