مع تصاعد الكلام عن حكومة أكثرية.. ما هي آفاق هذا الخيار؟(تقرير)
تاريخ النشر 16:45 28-09-2018 الكاتب: إلهام نجم المصدر: خاص إذاعة النور البلد: لبنان
20

حال المراوحة لا تزال مستمرة في عملية تأليف الحكومة.. والأجواء التفاؤلية التي يحاول البعض إشاعتَها لا تترجم على أرض الواقع اتجاهاً جدياً لإبصار الحكومة النور..

 ويبرز تعقيد الامور أكثر في كلام رئيس الجمهورية الأخير والذي يدعو فيه إلى تشكيل حكومة أكثرية في حال عدم التمكن من تشكيل حكومة ائتلافية.. الأمر الذي يشير إلى أن العقبات في وجه تشكيلها لا تزال هي هي وهو ما أكده لإذاعة النور الكاتب والمحلل السياسي واصف عواضة، لافتا ان تصريحات رئيس الجمهورية ميشال عون وهو عائدا من نيويورك تؤكد ان العقبات التي تواجه الحكومة ما تزال قائمة وانه ليس هناك اجواء حلحلة كما يشيع البعض .

واشار عواضة الى انه عندما يدعو الرئيس عون الى حكومة اكثرية وهو يعرف جيدا ان هذا الموضوع غير وارد في المرحلة الراهنة فهذا يعني ان الرئيس عون وصل الى ما يشبه الطريق المسدود في موضوع حكومة الوفاق الوطني .

واكد عواضة ان المعلومات الحقيقية تشير الى ان العقد قائمة وما زالت على حالها .

"إذا أقدمنا على اتخاذ خيارات، فعندها تكون الأمور وصلت إلى مكان لم يعد من الممكن سوى اتخاذ مثل هذه الخيارات".. هذا ما قاله رئيس الجمهورية رداً على سؤال حول الخطوات التي يمكن أن يلجأ إليها إذا طالت عملية التأليف.. فما هي الخيارات المتاحة.. يجيب عواضة ان خيارات رئيس الجمهورية في هذا المجال ضيقة جدا ولديه خيار وحيد وهو ان يوجه رسالة الى مجلس النواب يجتمع عندها المجلس ويناقش الموضوع ولكنه لا يستطيع ان يفتعل خيارا لحل هذه الازمة والمشكلة تكمن في الدستور اللبناني لانه لا يعطي مهل قانونية معينة سواء لتشكيل الحكومة او لانتخاب رئيس للجمهورية ويستطيع ربما الرئيس المكلف ان ينتظر اشهر وسنوات دون تشكيل الحكومة الا اذا قرر هو ان يعتذر عن التشكيل وهذه هي اكبر مشكلة سياسية في البلد وفي نظام الطائف .

لا شيء إذا يشير إلى قرب تشكيل الحكومة.. وما الغنج والدلال الذي يعتمده البعض إلا أسلوباً لتعطيل عملية التأليف.. التي مرّ عليها أكثر من أربعة أشهر..

 

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد