الرئيس عون ينتقد إصرار المجتمع الدولي على ربط عودة النازحين بالحل السياسي
تاريخ النشر 16:01 15-03-2019 الكاتب: إذاعة النور المصدر: وكالات البلد: لبنان
41

حضرت أزمة النازحين بقوة في نشاط الرئاسة الأولى، حيث جدد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون تأكيده العمل مع المراجع الدولية بغية تأمين عودة النازحين إلى المناطق المستقرة في سوريا.

لكن الرئيس عون كشف عن اصطدام المسعى اللبناني هذا بإصرار المجتمع الدولي على إعطاء الأولوية للحل السياسي وهذا ما لا يقبل به لبنان.

وخلال استقباله في قصر بعبدا رئيس حزب التحالف من أجل السلام الأوروبي "روبرتو فيوري" على رأس وفد برلماني ضم نواباً من دول أوروبية عدة، أشار الرئيس عون إلى أن لبنان استضاف النازحين لأسباب إنسانية نتيجة القتال الذي كان دائراً في سوريا والنقص في المواد الغذائية إلا أن القتال توقف اليوم على نحو شبه كامل فيما تداعيات النزوح السوري مستمرة منذ ثماني سنوات على مختلف القطاعات الامنية والاجتماعية والصحية وخصوصاً الاقتصادية.

ورد الرئيس عون على اسئلة النواب، فأكد ان "التقارير التي ترد والمعطيات المتوافرة لدى مسؤولي المنظمات الدولية، تشير الى ان النازحين السوريين الذين عادوا الى بلادهم تتوافر لهم الظروف المناسبة للعودة امنيا واجتماعيا وصحيا".

وشدد رئيس الجمهورية على "اهمية دفع المنظمات الدولية المساعدات للنازحين العائدين"، لافتا الى ان "مؤتمر القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية الذي عقد في بيروت في شهر كانون الثاني الماضي، اتخذ قرارا بضرورة دفع المساعدات للنازحين في اماكن عودتهم".

ومن زوار رئيس الجمهورية وزير الصناعة وائل أبو فاعور الذي حث معه الاجراءات الواجب اتخاذها لحماية الصناعة اللبنانية ودعمها في مجالات عدة.

وفي سياق متصل، أكد رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل أن دولاً كبيرة تمنع عودة النازحين السوريين إلى بلادهم، موضحاً أن مؤتمرات مثل مؤتمر بروكسل تمول بقاء النازحين ونحن نريد مؤتمرات تعيدهم إلى سوريا.

وخلال احتفال للتيار بذكرى 14 آذار قال باسيل" يجب إيقاف كذبة التطبيع مع سوريا لأن المصلحة الوطنية هي في التواصل مع الدولة السورية".

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد