الشيخ دعموش: العقوبات الامريكية على المقاومة لن تغير من مواقفها
تاريخ النشر 12:17 15-04-2019 الكاتب: علي شعيب المصدر: خاص إذاعة النور البلد: لبنان
23

لفت نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش الى أن التصعيد الامريكي بوجه المقاومة واستهدافها  بالعقوبات وحملات التحريض والتشويه إنما هو بسبب الدور الأساسي الذي لعبته المقاومة في الانتصارات والإنجازات التي حققها ويحققها محور المقاومة في المنطقة.

وخلال حفل تأبيني في بلدة عدشيت الجنوبية بحضور مسؤول المنطقة الثانية في حزب الله الحاج علي ضعون وشخصيات علمائية واجتماعية لفت الشيخ دعموش ان المقاومة برهنت انها قوية وحاضرة ومؤثرة ، وان مجتمعها مجتمع صابر وثابت ومتماسك، ولأجل ذلك فهما مستهدفان من قبل العدو الإسرائيلي والأمريكي،  لكن هذا الاستهداف لن يفت من عزيمتنا وعزيمة أهلنا، ولن يدفعنا للتراجع والتخلي عن مسؤولياتنا الوطنية .
 
وشدد الشيخ دعموش على ان العقوبات الامريكية على المقاومة لن تغير من مواقفها، ولن تمنعها من مواصلة طريقها، ولن تثنيها عن القيام بواجبها في حماية لبنان والدفاع عنه بوجه الأطماع والتهديدات الصهيونية، ولن تؤثر في حضورها القوي في المعادلة الداخلية ولا في دورها في الإصلاح الداخلي وخدمة الناس والاهتمام بشؤونهم.
 
واشار الشيخ دعموش الى انه بالمقاومة والصبر والارادة والثبات وستفشل العقوبات كما فشلت سابقاتها، وقد اثبتت كل التجارب الماضية انه بالمقاومة وبالصبر والثبات والإيمان ننتصر ونتغلب على كل التحديات ونحبط أهداف العدو، ونبقى وتبقى المقاومة ونستمر ونواصل الطريق، كما قال الله تعالى: (وَإِن تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا لَا يَضُرُّكُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئًا ۗ إِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيط) ولذلك طالما هذا الإيمان حاضر وقوي وطالما نملك إرادة وصبرا  وعزما، فلا العقوبات ولا الحصار  ولا اَي شيء من كيدهم ومؤامراتهم يمكنه ان يؤثر فينا او يغير من سلوكنا. 
 
وراى سماحته ان إقرار خطة الكهرباء إنجاز يسجل لكل الفرقاء السياسيين الذين اظهروا جدية وتعاونا في هذا الموضوع، وهو خطوة مهمة على طريق معالجة هذا الملف، الا ان الأهم هو تطبيق هذه الخطة ومتابعة بقية الخطوات التنفيذية ضمن المهل الزمنية المقررة حتى لا تتكرر التجارب السابقة. 
 
وأمل الشيخ دعموش ان تسري روح التفاهم والتعاون بين الفرقاء على بقية الملفات، وان نلمس جدية في التحرك لمعالجة بقية الأزمات التي يعاني منها المواطنون. كما امل إقرار الموازنة، مشددا على ان حزب الله يرفض معالجة العجز على حساب المواطنين، ويرفض رفضا قاطعا المس بالرواتب العادية للموظفين او فرض ضرائب جديدة، معتبرا ان ما يخفض العجز في الموازنة هو خفض النفقات غير الضرورية كنفقات السفر والجمعيات والمنح الدراسية المرتفعة وغيرها. 
 
وأوضح الشيخ دعموش ان مشكلة لبنان ليست في سلسلة الرتب والرواتب والحقوق المكتسبة للموظفين، بل في النفقات غير الضرورية والهدر والفساد وعدم احترام المال العام وعدم وجود رقابة حقيقية، مؤكدا: بان المعالجة الحقيقية تكون بسد مزاريب الفساد والهدر والتنفيعات السياسية وحسن إدارة المرافق التي تدر أموالا على الدولة.
 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد