العدو الصهوني يواصل اعتداءاته على الاراضي اللبنانية الحدودية ...وطائراته تسبيح الاجواء وصولاً الى بيروت والشمال
تاريخ النشر 16:41 11-01-2019 الكاتب: إذاعة النور البلد: لبنان
84

شهدت أجواء مختلف المناطق اللبنانية منذ ساعات الصباح الباكر خروقات عديدة لطائرات العدو الحربية والتجسسية التي حلقت فوق سماء لبنان من جنوبه حتى شماله وبقاعه وصولا الى العاصمة بيروت حيث حلقت قبل الظهر طائرتان حربيتان فوق العاصمة والضواحي على علو مرتفع ونفذتا طيرانا دائريا.

وفي البقاع الغربي سُجل تحليق مكثف لطائرات العدو التجسسية والحربية على علو منخفض، كذلك الأمر فوق منطقة البقاع الأوسط وبعلبك-الهرمل.

وفي مناطق الشمال نفذت طائرتان معاديتان طيرانًا دائريًا، كما حلقت الطائرات فوق أجواء مرجعيون والجنوب اللبناني على علو متوسط، خارقة جدار الصوت.

هذه الخروقات الجوية، صاحبها استكمال العدو لأعماله الاستفزازية حيث عاود اليوم تركيب عشرة بلوكات إسمنتية في المنطقة المتنازع عليها عند الترقيم الحدودي رقم ٤٠٥ في منطقة تلة المحافر عند أطراف بلدة العديسة، وسط إستنفار لضباط وجنود الجيش اللبناني الموجودين في المنطقة   ، وحضور لقوات "اليونيفل.

وقد سحب العدو الإسرائيلي جرافاته من المنطقة المذكورة بعد أن أنهى تركيب 24 بلوكاً إسمنتياً فيها، في المقابل أبقى الجيش اللبناني على استنفاره في المنطقة.

 الناطق الرسمي باسم اليونيفيل أندريا تيننتي اكد ان قيادة اليونيفيل على تواصل تام مع الأطراف لتفادي أي سوء فهم وإيجاد حل مشترك لهذه القضية، مضيفا "جنودنا متواجدون على الأرض لمراقبة الوضع والحفاظ على الهدوء على طول الخط الأزرق".

العميد المتقاعد دكتور أمين حطيط وفي حديث لإذاعة النور أكد ان الاعتداءات الصهيونية على الحدود مع لبنان وخرقها الخط الأزرق تأتي في سياق التغطية على فشلها في تحقيق أي انجاز مما اسمته عملية "درع الشمال". 

ولفت حطيط ان ما يقوم به العدو الاسرائيلي مرتبط بأمور ثلاث اولها ان هذه هي الطبيعة العدوانية للعدو الاسرائيلي الذي لا يخشى من يحاسبه في المجتمع الدولي ، ثانيها فشل عملية "درع الشمال" وثالثها ترك "اسرائيل" وحيدة في سوريا بعد قرار اميركا الانسحاب منهاعلى ان تتبعها فرنسا وبريطانيا.

ولفت حطيط ان "اسرائيل" تقوم بعرض قوة لتثبت انها قادرة ومقتدرة على اقتناص مغانم في الاراضي اللبنانية، مضيفا "إقدامها في منطقة عديسة بالذات على تجاوز خط التحفظ الذي فرضه لبنان عام 2000 هو نهج جديد وتحاول من خلاله جس النبض، لا سيما في ظل الاضطراب الداخلي اللبناني، كيف سيكون حال لبنان في مواجهتها في حال عدوانها لقضم الارض وفرض واقع جديد" .

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد