أكدت وزارة الخارجية الروسية وجود أدلة على أن وزارة الحرب الأمريكية "البنتاغون" أحد ممولي حركة طالبان. وقالت الخارجية إن الولايات المتحدة لا ترغب في سماع حجج روسيا، أنها تتواصل مع طالبان فقط لترويج عملية المصالحة الوطنية في أفغانستان.
تاريخ النشر 16:15 12-07-2018