عشرات الإصابات في صفوف الفلسطينيين في الأقصى المبارك.. العدو يستنفر قوّاته وغزّة تعلن النفير العام
تاريخ النشر 09:45 09-05-2021 الكاتب: إذاعة النور المصدر: إذاعة النور البلد: إقليمي
12

هو الصمود الفلسطيني في مواجهة الغطرسة والعنجهيّة الصهيونية طبعت المشهد في القدس المحتلّة،

فالفلسطينيون، نيابةً عن كلّ العالم أبوا إلاّ أن يرابطوا في المسجد الأقصى المبارك رفضاً لتدنيسه من قبل الغزاة الصهاينة، والحصيلة الأوليّة للمواجهات تسعون إصابة جراء إعتداء جنود العدو على المصلين، والدعوة للنفير العام نصرة للقدس صدحت في أرجاء فلسطين المحتلّة، وتردّدت أصداؤها في العالم تظاهرات مؤيّدة للحق الفلسطيني وشاجبةً للعدوانيّة الإسرائيليّة.

مصادر فلسطينية أكّدت أنّ الجنود الصهاينة يقتحمون فجر اليوم المسجد الأقصى المبارك من جبهة باب المغاربة، فيما أكّد الهلال الأحمر الفلسطيني تسجيل عشر إصابات جديدة حتى اللحظة.

خطيب المسجد الأقصى عكرمة صبري أكّد البقاء في القدس وعدم القبول بالمس بحرمات المسجد الشريف.

وسائل إعلام العدو أشارت إلى أنّ رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو تواجد في معسكر رئاسة الأركان في تل أبيب، لمتابعة التقارير الوادرة من مدينة القدس، فيما وزير الحرب الصهيوني بيني غانتس أمر بتعزيز قواته المنتشرة في مناطق مختلفة والإستعداد لما وصفه بالتصعيد المحتمل ضمن مجموعة قرارات أخرى لم يُعلن عنها وفق ما ذكر المراسل العسكري في "موقع والاه" العبري أمير بوخبوط.

وفي قطاع غزة، إنتشرت دعوات إلى يوم غضب شعبي وإعلان النفير العام على طول السياج تضامناً مع أهالي القدس ورفضاً لما يتعرّض له المسجد الأقصى‏.

وفي الإطار أطلقت وحدة "برق" في القطاع دفعات كبيرة من البالونات الحارقة والمتفجرة تجاه مستوطنات العدو بغلاف غزة، تضامناً مع المرابطين في القدس المحتلة.

صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" أفادت بنشوب ستة حرائق على الأقل في غلاف غزة نتيجة للبالونات.

الناطق العسكري بإسم كتائب القـسام أبو عبيدة حيّا صمود المرابطين في القدس والأقصى متوجها لهم بالقول  بأن قائد أركان القسام محمد الضيف وعدكم ولن يخلف وعده .

المتحدّث باسم حركة حماس حازم قاسم أكّد أنّ محاولات الإحتلال منع فلسطينيي الداخل من الوصول للمسجد الأقصى، إنتهاكٌ لأبسط القوانين والأعراف الإنسانيّة التي تكفل حرية العبادة، مشيراً إلى إصرار الشعب الفلسطيني في الضفة والداخل المحتل للوصول للمسجد الأقصى، ما يؤكّد الإستعداد الكامل للدفاع عنه وحماية هويته في مواجهة العدوان الصهيوني عليه.  

وفي المواقف، أعلنت الجامعة العربية العزم على عقد إجتماع طارئ برئاسة قطر يوم غدٍ الإثنين لبحث جرائم العدو الصهيوني في القدس المحتلّة.
من جانبه، الإتحاد الأوروبي دعا السلطات للتحرك بشكل عاجل لخفض التوتّر في القدس المحتلة. 
المتحدث باسم الخارجيّة الإيرانيّة سعيد خطيب زاده إعتبر أنّ ما يقوم به جنود الإحتلال الصهيوني في القدس والأقصى هو بمثابه جريمة حرب. وأشار إلى أنّها تؤكّد ضرورة التحّرك الدولي العاجل، مطالباً الأمم المتحدة بتحمّل مسؤولياتها في إتخاذ الإجراءات على هذا الصعيد.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد