(تقرير) رسالة المجاهدين للسيد نصرالله خلال عدوان تموز 2006 ورده عليها.. غيرت مجريات الحرب
تاريخ النشر 19:45 28-07-2018 الكاتب: محمد فحص المصدر: خاص إذاعة النور البلد: لبنان
1136

في تلك الحرب، ومن بين الركام وعلى جنبات الطريق، جلسنا وكلنا آذن صاغية، ننصت بها الى كلمات خطت في هذا الواد وربما على ذاك السفح، لكلمات عفرت ببارود ودم.

 ففي مثل هذا اليوم من تموز 2006  أرسل مجاهدو المقاومة الإسلامية رسالة لسيد المقاومة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، كتبوا فيها: "عذراً يا سيدنا انت تعرفنا جيداً ونحن كذلك نعرفك وليس بجديد علينا ما سمعناه منك بالرهان علينا لتحقيق النصر ، فنحن وعدك الصادق.. ونحن النصر الآتي بإذن الله تعالى".

هذه الرسالة حفرت في قلوب الصابرين الصامدين الكثير من اليقين بأن الصبح قريب.

وعلى الرغم من أن هذا اليوم شهد رد المقاومة تقدما نوعيا تمثل بضرب ما بعد حيفا، حيث اطلق للمرة الأولى صاروخاً من طراز "خيبر 1" مستهدفاً مدينة العفولة التي تبعد 47 كيلومتراً عن الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة، وقصف المقاومة مدينتي عكا وصفد وقاعدة دالتون الاستخبارية وشريط المستعمرات الشمالية، وفي المقابل ورغم المجازر التي نفذها العدو الصهيوني بحق المدنيين في ذاك اليوم نتيجة هزائمه المتكررة الا ان رسالة المجاهدين كانت ترياق القلوب.

وبعدها بيوم واحد، جاء رد السيد نصرالله على تلك الرسالة ومعه طافت ارواح الملايين تنظر الى ذاك الأب الذي يخوض الحرب برفقة اولاده وثقته بهم عالية حيث رد التحية لهم بتحية وقلب وبسمة.

وبعد مرور اثني عشر عاما، شكلت رسالة السيد نصرالله للمجاهدين مدرسة خاصة في فن الحروب، منهاجها الثقة فبضع كلمات كانت كفيلة بأن تحسم للجميع بأن ما يملك تلك الروحية هو ومن معه لا يهزمون.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد