الأمين العام لحزب الله: الرياض طلبت من "إسرائيل" ضرب لبنان والحريري محتجز في السعودية
تاريخ النشر 16:03 10-11-2017 الكاتب: إذاعة النور المصدر: إذاعة النور البلد: لبنان
194

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، الجمعة، أن "السعودية حرضت وطلبت من "إسرائيل" ضرب لبنان".

وفي كلمة خلال مراسم لحزب الله في قاعة مجمع شاهد ـ عند طريق مطار بيروت الدولي، لمناسبة ذكرى أربعين الإمام الحسين (ع) و"يوم الشهيد"، شدد الأمين العام لحزب الله على أن "رئيس حكومة لبنان (سعد الحريري) محتجز في السعودية وممنوع من العودة إلى لبنان".

وأشار السيد حسن نصرالله إلى أن منذ يوم السبت الماضي تم إدخال لبنان في أزمة سياسية ووضع لبنان أمام مرحلة مهمة، لافتاً ان خطرها يرتبط تقديره بيد اللبنانيين، وأوضح أن المرحلة كانت جيدة جداً وتم انتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة وكان العمل على القانون الانتخابي والتحضير للانتخابات وإقرار الموازنة والتعيينات مؤكداً اننا كنا نعيش بأمن واستقرار لا مثيل له، وان الشعب اللبناني كان يعيش براحة نفسية.

وأضاف الأمين العام لحزب الله أنه كان هناك حركة عالية في مطار بيروت والمعابر الحدودية وهذا يعني دليل راحة وأمن وكان هناك مشهد ايجابي بفضل تعاون وإرادة كل القوى السياسية، وذكّر أنه في ظل هذا الوضع الجيد في لبنان وتواصل القوى السياسية فجأة وبضربة واحدة تقوم السعودية باستدعاء رئيس الحكومة على عجل وبلا معاونيه ومستشاريه ويذهب ويجبر على تقديم الاستقالة وتلاوة البيان المعد من قبلهم، واعتبر أن هناك تدخل علني غير مسبوق لإجبار رئيس الحكومة على الاستقالة وجميع اللبنانيين باتوا على علم ويقين بذلك من خلال المعطيات، ولفت الى انه بعد تقديم الاستقالة يفرض على رئيس الوزراء اللبناني الإقامة الجبرية ويمنع من العودة إلى لبنان.

وأكد السيد نصرالله أن السعودية تقوم بتحريض دول العالم على لبنان وفرض عقوبات عليه وتحريض دول الخليج على سحب رعاياها، وشدد على انها اي السعودية طلبت من "إسرائيل" ضرب لبنان وحاضرة أن تقدم ملايين الدولارات لذلك وهنا نتحدث عن معلومات، موضحاً أنها طلبت خلال عام 2006 ضرب لبنان وحرضت على بقاء الحرب الإسرائيلية ضد لبنان، معتبراً أنها أعلنت الحرب على لبنان وليس على حزب الله فقط.

وتساءل الأمين العام لحزب الله قائلاً إن الامن والاستقرار الاقتصادي والنقدي وما نعيشه غالي الثمن ونتمسك به ونحرص عليه في مقابل أن السعودية تدعوكم إلى إسقاطه لكي تخربوا بيوتكم بايديكم فهل تفعلون ذلك؟ وقال إن اللبنانيين اليوم أمام مرحلة مصيرية وعليهم أن يختاروا مصيرهم. 

وجزم السيد نصرالله بالقول إن "نحن في حزب الله نعتبر أن إهانة رئيس الحكومة اللبنانية هي إهانة لكل لبناني حتى لو كنا نختلف في السياسة لأن ذلك إهانة لكل لبنان"، وأدان "التدخل السعودي السافر في الشأن اللبناني الداخلي"، معتبراً انه "لا يحق لهم وندين هذا التصرف المهين مع الرئيس الحريري".

وضم الأمين العام لحزب الله الصوت إلى "كل اللبنانيين والى كتلة "المستقبل" بالدعوة لعودة رئيس الحكومة إلى لبنان"، داعياً إلى رجوع رئيس الوزراء اللبناني "وليقول ما يشاء وليفعل ما يشاء"، معتبراً ان "رئيس حكومة لبنان محتجز في السعودية وعليها أن تطلق سراحه ويجب أن يعمل اللبنانيون على إعادته".


واعتبر السيد نصرالله أن الاستقالة غير صحيحة وغير قانونية وحصلت بالإكراه ولم تقع ولا نعتبرها موجودة وبالتالي فالحكومة هي دستورية وقانونية وليست تصريف اعمال، واوضح ان الحكومة لا تستطيع أن تجتمع نعم لكن هي ليست مستقيلة واشار الى انه غير مقبول الحديث عن استشارات نيابية جديدة وهذه رغبة الأدوات والمتآمرين.

وطالب الأمين العام لحزب الله اللبنانيين بأن يقفوا مع الإدارة الحكيمة لرئيس الجمهورية في هذه الأزمة، واكد ان هذه الإدارة استطاعت أن تفوت المؤامرة وتحافظ على الاستقرار، واوضح ان الذين تأمروا على لبنان يجب أن يعيدوا حساباتهم لأنهم وقوعوا بالخطأ، وأشار إلى أن وحدة اللبنانيين أساسية ويجب التواصل الدائم بين اللبنانيين، واعتبر ان هذه الوحدة تحفظ بلدنا، واوضح انه في ظل هذه الحرب الشعواء يجب أن نقف مع بعضنا البعض ونتجاوز الخلافات.

وتناول السيد نصرالله ما قالته قناة العربية حول محاولة اغتيال للرئيس الحريري، مؤكداً أن الأجهزة الأمنية اللبنانية نفت ذلك ولكن العربية استمرت في هذه الاخبار وهو ما ورد في البيان الذي تلاه الرئيس الحريري وكتب في السعودية، وأوضح أن هناك من يتحدث ومصّر بالحديث عن وجود اغتيالات سياسية ولذلك يجب التنبه لهذه الأخبار.

وقلل الأمين العام لحزب الله من احتمالات عدوان إسرائيلي على لبنان قائلاً إن ليس هناك فرضيات لوجود حرب اسرائيلية وكل المعطيات لا تدل على ذلك مع أن هناك ضغوطات سعودية لكن العدو يعلم أن هناك كلفة غالية جداً جداً لهذه الحرب، مؤكداً ان الصهاينة حذرون جداً من شن حرب، وحذر الصهاينة من أي خطوة خاطئة أو خطأ في تقدير الوضع، مؤكداً اننا نحن اليوم أقوى عوداً وحضوراً ويقيناً واحساساً بالقوة

وأضاف السيد نصرالله أن الإسرائيلي يمكن أن يضغط من خلال بعض الدول أو يبحث عن الفتنة في لبنان، واشار الى انه في بلدة حضر السورية سهّل الاحتلال الاسرائيلي للجماعات المسلحة الهجوم على البلدة من أجل الفتنة، وأشار الى ان الصهاينة يعرفون جيداً أن كل ما قلته بالخطابات السابقة عن الحرب هي من وقائع وليست حرب نفسية.

ولفت الأمين العام لحزب الله إلى هناك غضب سعودي شديد موجه إلينا ونحن نتفهم غضبهم لكن لا نتفهم ردة فعلهم وأسلوبهم المهين، واوضح انه عليهم ان ينظروا إلى سوريا حيث كان لهم أمال عريضة وفشلوا واليوم في البوكمال داعش إلى نهايتها وكذلك في العراق أحبط مشروعهم وفي اليمن ليس هناك انتصار أو انجاز بل حصار بري وبحري وجوي وجرائم، وذكّر بأن الأمم المتحدة وضعت السعودية على لائحتها السوداء بقتل الأطفال وليس حزب الله الذي وضعهم ومن بيان إدانة لما يحصل من مجازر يغضب السعودي من حزب الله.

وقال السيد نصرالله إن السعودية تتهم حزب الله وقد وصلت الدقة لدى المخابرات السعودية بالقول أن إيران أدخلت صاروخ باليستي إلى اليمن وتسمله حزب الله وأطلقه على السعودية، نافياً المعلومات السعودية، بالقول إن اليمنيين يصنعون هذه الصواريخ والطائرات المسيرة والسيد عبدالملك الحوثي القائد الشريف والشجاع عندما يقول ذلك فإنه يصدق.



 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد