الحكومة قاب قوسين أو أدنى بعد حلحلة العقد والعقبات.. واللواء إبراهيم بعد اجتماعٍ مع اللقاء التشاوري: "أصبحنا في الربع الساعة الأخير"
تاريخ النشر 16:16 18-12-2018 الكاتب: إذاعة النور المصدر: إذاعة النور البلد: محلي
96

يتجه المسارُ الحكومي نحو الحلحلة في ضوء المعطيات التي برزت في الساعات القليلة الماضية، والتي من شأنها أن تساهم في ولادة الحكومة قريباً.

وفي السياق، يُسجَّلُ للّقاء التشاوري مرونة كبيرة في تسهيل مهمة التكليف من جهة وتيسير شؤون البلاد من جهة ثانية، على عكس الرئيس المكلف سعد الحريري الذي تمترس خلف لاءاته من دون النظر إلى التبعات التي انعكست على الأوضاع السياسية والاقتصادية في لبنان.

بوادر الحلحلة التي ظهرت في الساعات الأخير جاءت على ضوء مبادرة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وتحرك المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم الذي التقى أعضاء اللقاء التشاوري في دارة النائب عبد الرحيم مراد في تلة الخياط.

اللواء إبراهيم أعلن أن اجتماعه باللقاء التشاوري تكلل بالنجاح وأفضى إلى التوصل لمبادرة تكفل حل عقدة تمثيل "اللقاء" في الحكومة الجديدة، قائلاً إننا أصبحنا في أقل من الربع الساعة الأخير قبل ولادتها.

وأوضح اللواء إبراهيم أن المبادرة مؤلفة من خمس نقاط من دون الخوض في تفاصيلها، معرباً عن تفاؤله بإمكان ولادة الحكومة قريباً مع تنفيذ المبادرة كاملةً، مشدداً على أن موضوع الأسماء ليس للتداول أو التشاور وهو بند من مبادرة مكتملة.

بدوره، قال النائب مراد: "حُلّت كلّ العقد وسيكون لنا من يمثّلنا في الحكومة وسيسمع اللبنانيون الخبر اليقين خلال اليومين".

اللواء عباس إبراهيم انتقل بعد الاجتماع مع "اللقاء التشاوري" إلى وادي أبو جميل للقاء الرئيس المكلف سعد الحريري ووضعه في أجواء الاجتماع، ثم توجه بعد ذلك إلى قصر بعبدا للقاء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ووضعِه في التطورات والمآلات حول الملف الحكومي.

زوّار وادي أبو جميل  نقلوا عن  الرئيس المكلّف ارتياحه وتفاؤله حول إمكانيّة ولادة حكوميّة قريبة، لكن من دون إطلاعهم على تفاصيل المبادرات المطروحة لحلحلة الوضع على إعتبار انه ما يزال بحاجة إلى مزيد من الاتصالات والمشاورات، ولا سيما تلك التي يجريها رئيس الجمهوريّة.

وكان الرئيس عون​ واصل اليوم لقاءاته واتصالاته في إطار المبادرة التي أطلقها لإيجاد حل للأزمة الحكومية، والتقى في هذا الإطار في قصر بعبدا رئيس الحكومة الأسبق ​نجيب ميقاتي​ الذي نقل عن الرئيس عون ثقته بقرب ​تشكيل الحكومة​ وتجاوز الأزمة التي وصفها بأنها أزمة حكومية وليست أزمة نظام.

الرئيس نجيب ميقاتي أشار من قصر بعبدا إلى إطمئنان الرئيس عون إلى تشكيل الحكومة قبل الأعياد. ولفت ميقاتي إلى أنّه سيجري تجاوز الأزمة الحكوميّة، متمنياً تجاوز كل العقبات في مجلس الوزراء المقبل.


 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد