حماس رداً على التهديدات باغتيال قيادييها: "إسرائيل" لن تحصل على الهدوء
تاريخ النشر 11:00 15-08-2019 الكاتب: إذاعة النور المصدر: إذاعة النور البلد: فلسطين
29

أكدت حركة المقاومة الإسلامية ـ حماس، الخميس، أن تهديدات السياسيين الإسرائيليين باغتيال قياديي الحركة هي محاولة "لكسب أصوات المتطرفين" في الانتخابات القادمة للكنيست.

وقال المتحدث باسم "حماس" حازم قاسم، الخميس، إن تهديدات رئيس حزب "ازرق أبيض" الإسرائيلي بيني غانتس ضد قيادة الحركة، هي "محاولة لكسب أصوات المتطرفين في المجتمع الصهيوني"، داعياً إياه أن يتذكر "حين كان رئيساً للأركان كيف كان رد المقاومة على العدوان على قطاع غزة في معركة حجارة السجيل أو العصف المأكول".

وأكد قاسم أن "الكيان الصهيوني دفع ثمن الجرائم التي ارتكبها جيش الاحتلال في عهد غانتس عبر إطلاق المقاومة لمئات الصواريخ التي طالت تل أبيب والقدس المحتلة ومدينة حيفا وعطلت العمل في مرافق حيوية بالكيان وأدخلت ملايين المستوطنين إلى الملاجئ، وأضاف أن حياة ما يسمى بـ"سكان غلاف غزة" كانت في أسوأ أحوالها خلال عهد غانتس سيما تمكن كتائب القسام من أسر جنود من جيش الاحتلال".

وتابع المتحدث باسم "حماس" قائلاً بأن "رد المقاومة على أي جريمة إسرائيلية سيكون أضعاف المرات السابقة مع تطور قدراتها ومراكمتها لقوتها التي تدافع بها عن شعبها، وشدد على أن غانتس لن يحصل على الهدوء الذي يبحث عنه ما دام يحتل الأرض وينتهك المقدسات ويحاصر قطاع غزة". 

وكان رئيس حزب "أزرق أبيض" بيني غانتس هدد، مساء الأربعاء باغتيال قائد حركة حماس في قطاع غزة يحيي السنوار في حال استهداف المزيد من الأهداف الإسرائيلية، قائلاً إن على السنوار أن يتذكر المسؤول في حماس الشهيد أحمد الجعبري الذي تم اغتياله خلال تواجده بالسيارة، مشيراً إنه إذا لزم الأمر سوف يُقدم جيش الاحتلال على ذلك مرة أخرى، على حد قوله.

وكشف رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" في قطاع غزة يحيى السنوار، الأربعاء، عن لقاء عقد قبل أيام بين قيادات سياسية وعسكرية في الحركة وحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين لمناقشة "تفاصيل مشروع المقاومة وصد العدوان الإسرائيلي".

وقال القيادي في حماس إن"قبل أيام عقدنا اجتماعا عالي المستوى في غزة ضم أشخاصا من القيادات السياسية لحركتي الجهاد الإسلامي، وحماس، بحضور قيادة كتائب القسام (الذراع المسلح لحماس) وسرايا القدس (الجناح العسكري للجهاد الإسلامي)"، وأشار إلى أن "اللقاء ناقش تفاصيل مشروع المقاومة وصد العدوان الإسرائيلي".

وأضاف السنوار أن "فصائلنا وأجنحتها العسكرية تطور عملها، وتراكم قوتها، وتعمل ليل نهار من أجل تحقيق الهدف الوطني الكبير، وهو التحرير وعودة اللاجئين"، وشدد على أن المقاومة الفلسطينية "لن تفرط بسلاحها وقدراتها وصواريخها وأنفاقها".


 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد