المواطن اللبناني يشتكي من الإرتفاع الملحوظ في الأسعار مع غياب الرقابة والمحاسبة.. ودعوات للحدّ من جشع التجار (تقرير)
تاريخ النشر 12:04 14-01-2020 الكاتب: أحمد طه المصدر: اذاعة النور البلد: محلي
32

هادئةً تبدو معظم المحلات التجارية .. على عكس زَحمة السير .. غلاءٌ واضحٌ في الاسعار لاحظه المواطنون منذ اندلاع المظاهرات في لبنان في 17 تشرين الفائت .. الا ان ارتفاع الاسعار هذا استمر حتى صار ثقيلاً على جيوب المواطنين الذين يأكدون أن غلاء الأسعار بات أمرا غير معقول وأن كل شيء ارتفع سعره ..

وفيما يعتبر البعض أن المظاهرات في لبنان زادت الوضع الاقتصادي سوءاً بسبب تعطّل أعمال الكثيرين بالاضافة الى اغلاق المصارف وما لحقه من كابتال كونترول غير قانوني، يحمل المواطنون الوزارات المعنية مسؤولية هذا الارتفاع مشددين على ان هذه المسؤولية يجب ان يتحملها الجميع من وزارة الاقتصاد الى الدولة و من ثم الثورة بحسب قولهم 

برغم قيام وزارة الاقتصاد بعدة جولات لتفقد الاسعار وتفعيل الرقابة الا ان ذلك لا يبدو كافياً، فالى جانب العوامل التي ساهمت في ارتفاع اسعار البضائع المستوردة، يبقى جشع التجّار السبب الأبرز.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد