التأليف الحكومي يقبع في دائرة المراوحة وسط احتدام الأزمة المعيشية وتردّي الواقع الاقتصادي
تاريخ النشر 08:18 05-03-2021 الكاتب: إذاعة النور المصدر: إذاعة النور - الصحف المحلية البلد: محلي
16

ما زال ملف التأليف الحكومي قابعاً في دائرة المراوحة، مع استمرار التجاذبات السياسية واحتدام الأزمة المعيشية والاقتصادية، في ظل ارتفاع سعر صرف الدولار وغلاء الأسعار.

وفي الإطار، أشارت أوساط مطلعة لـصحيفة "اللواء" إلى أن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون يحتفظ بكل ما هو متاح له دستورياً ليضع حداً للإطالة غير الواضحة وغير المقبولة في تأليف الحكومة،  لافتةً إلى أن قدرة الانتظار لدى اللبنانيين باتت معدومة في ظل وضع متردٍ.

وأكّدت الأوساط أنّ رئيس الجمهورية الساهر على تطبيق الدستور ووحدة لبنان واستمرار الحياة العامة وحقوق المواطنين قد يتخذ في أي ساعة من الساعات خطوة معينة بما هو متاح في الدستور.

وذكرت صحيفة "البناء" أنّ الرئيس المكلّف رفض كل المبادرات والأفكار بشأن تشكيل الحكومة من جهات وسيطة عدة، لا سيما طرح رفع عدد الوزراء إلى 20 وزيراً، الذي وافق عليه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مع تبادل وزارتي العدل والداخلية، كما رفض أي صيغة تخالف الصيغة الأخيرة التي طرحها.

وفي السياق، قال المكتب الإعلامي لرئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل إنّه ظَهر أمس بالعين المجرّدة أن الرئيس المكلف غير جاهز لتشكيل الحكومة لأسباب خارجية معلومة، لافتاً إلى أنّه يتضّح اليوم للخارج المنتظر وللداخل الملتهب أنّ الحريري اخترع معضلة جديدة امام تشكيل الحكومة وهو يقوم بما اعتاد عليه، أي بحجز التكليف ووضعه في جيبه والتجوال فيه على عواصم العالم لإستثماره، دون أي اعتبار منه لقيمة للوقت الضائع والمُكلِف، وتوجّه المكتب الإعلامي للبنانيين بالقول: "حكومتكم الموعودة مخطوفة، ولن يكون ممكناً استعادتها سوى برضى الخارج أو بثورة الداخل".

وكان المكتب الإعلامي للرئيس المكلف سعد الحريري نفى أن يكون الأخير رفض اقتراح الرئيس عون، مشيراً إلى محاولة البعض نقل مسؤولية التعطيل الى الحريري، ولفت البيان إلى أن الحريري لا ينتظر رضى أي طرف خارجي لتشكيل الحكومة لا السعودية ولا غيرها، إنما ينتظر موافقة الرئيس عون على تشكيلة حكومة الاختصاصيين. 

 

 

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد