الصحافة اليوم: حالة من المرواحة في حركة الاتصالات...لقاء بين حزب الله والحريري والرئيس بري مصرٌّ على تسميته لرئاسة الحكومة
تاريخ النشر 07:51 08-11-2019 الكاتب: إذاعة النور المصدر: صحف محلية البلد: لبنان
32

حالة من المرواحة تخيم على حركة الاتصالات والمشاورات الجارية من اجل تقريب وجهات النظر حول التكليف والتأليف.

فاللقاء الذي جمع بالامس رئيس الجمهورية مع رئيس حكومة تصريف الاعمال كان ودياً وايجابياً ولكن الامور تحتاج لمزيد من المشاورات مع الاطراف السياسية، كما عبر الحريري بعد خروجه من قصر بعبدا .

وفي السياق، ذكرت صحيفة "البناء" أنّ اللقاء بين عون والحريري لم يُحرز تقدّماً على صعيد تأليف الحكومة وقد تركز أغلب النقاش على الوضعين الاقتصادي والمالي الذي بلغ درجة عالية من الخطورة.

من جهتها صحيفة "النهار" ذكرت ان اللقاء لم يفض الى أي نتائج ايجابية بدليل عدم بروز أي مؤشر لتحديد موعد الاستشارات النيابية، كما ان الانطباعات السائدة لدى جهات اطلعت على اجواء اللقاء بدت سلبية استناداً الى معطيات تحدثت عن استبعاد قبول الحريري باعادة تكليفه سواء لرغبته في عدم تحمل مسؤولية رئاسة الحكومة في المرحلة المقبلة، او لوجود خلافات بينه وبين الافرقاء الذين يفاوضونه على تركيبة الحكومة ونوعية الوزراء الذين ستضمهم.

الى ذلك، ذكرت قناة "المنار" ان لقاء جمع الرئيس الحريري والمعاون السياسي للامين العام لحزب الله السيد حسن  نصرالله الحاج حسين الخليل في اول تواصل مباشر بين "الحزب" والحريري منذ تقديم الاخير استقالته.

وكان رئيس مجلس النواب نبيه بري أكد في معلومات لقناة "NBN"  أنه مصرّ كل الإصرار على تسمية سعد الحريري لرئاسة الحكومة، وقال" إصراري على تسميته فيه مصلحة للبنان وأنا مع مصلحة لبنان".

وفي سياق متصل، أوضحت مصادر متابعة للاتصالات لـ"الجمهورية" ان "لا تقدّم على صعيد التفاوض، وأشارت المصادر الى انّ "الحريري، الذي كان قد أبلغ الى وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال ​جبران باسيل​ و"الخليلين" انه لا يرغب بالعودة الى ​رئاسة الحكومة​، لم يُبد هذه الرغبة صراحة لرئيس الجمهورية​، وأبقى على قنوات التفاوض مفتوحة على رغم من أنّ أفق الحلول حتى ​الساعة​ ما زال مقفلاً".

ورأت المصادر "انّ الامور لا يمكن ان تطول لأنّ الوضع مختلف هذه المرة، والجميع يعملون على حَدّ سَيف الانزلاق الاقتصادي والمالي والنقدي الخطير".

وكشفت مصادر دبلوماسية رفيعة المستوى لـ"​الجمهورية​" انّ ​فرنسا​ دخلت على خط ​الأزمة​ الحكومية بقوة وبسرعة قياسية، دافِعة في اتجاه الإسراع في معالجتها.

ولفتت المصادر الى انّ الرئيس الفرنسي ​ايمانويل ماكرون​ سيوفِد مدير دائرة شمال ​افريقيا​ و​الشرق الأوسط​ في ​وزارة الخارجية الفرنسية​، كريستوف فارنو، الى ​لبنان​ لهذه الغاية.

 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد