أبرز التطورات على الساحة السورية لليوم السبت 11 تموز 2020
تاريخ النشر 10:20 11-07-2020 الكاتب: إذاعة النور المصدر: وكالات البلد: إقليمي
46

أبرز التطورات على الساحة السورية: التاريخ: 11_7_2020

المشهد الميداني والأمني:

حلب:

- أعلن مصدر عسكري أن وحدات الهندسة في الجيش السوري ستقوم اليوم بتفتيش وإزالة وتفجير مخلفات الإرهابيين في منيان ومنطقة كروم عكر بالشيخ سعيد وحي الباسل ومقلع الإنذارات بحلب من الساعة 9.00 صباحاً وحتى الساعة 16.00.

- اعتقلت "قسد" 22 شاباً من حي السرب وسط مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، لسوقهم إلى "التجنيد الإجباري".

- أصيب أربعة أشخاص جراء انفجار سيارة مفخخة بالقرب من سوق المازوت في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي.

الحسكة:

- واصلت قوات الاحتلال الأمريكي سرقة الثروات السورية من المناطق التي تحتلها في الجزيرة السورية وتهريبها إلى الأراضي العراقية حيث هربت مساء أمس رتلاً من الصهاريج المحملة بمادة الفيول إلى الأراضي العراقية عبر معبر الوليد غير الشرعي بريف اليعربية.

وذكرت مصادر أهلية في اليعربية لمراسل "سانا" أن رتلاً مؤلفاً من 35 آلية تتضمن صهاريج محملة بمادة الفيول وعدداً من الشاحنات عبر مساء أمس من الأراضي السورية إلى الأراضي العراقية عبر معبر الوليد غير الشرعي في ريف اليعربية بريف الحسكة الشمالي الشرقي.

الرقة:

- اعتقلت "قسد" 23 شاباً بمنطقة الكسرات جنوبي مدينة الرقة، لسوقهم إلى "التجنيد الإجباري".

إدلب:

- دخل رتل عسكري تركي مؤلف من شاحنات وآليات عسكرية عبر معبر كفرلوسين بريف إدلب الشمالي باتجاه النقاط التركية بريف إدلب.

المشهد العام:

محلياً:

- أكدت المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية "بثينة شعبان" مساء أمس أن "قانون قيصر" غير شرعي وهو إجراء إجرامي بحق سوريا، مضيفة أن ما يسمى بقانون قيصر هو امتداد للحرب على سوريا وصدر عن أمريكا التي قادت الحرب على الشعب السوري.

ولفتت إلى أن "قانون قيصر" هو اعتداء على كل محور المقاومة، وهذا ما أكدته الوقائع، مشددة على أن استمرار الحصار والحرب على دول محور المقاومة سيزيد التضامن بين هذه الدول.

وقالت المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية لدينا عدة خيارات لكسر قانون قيصر وتوقيع الاتفاق العسكري الإيراني – السوري هو أول الخطوات، وسنعمل على العودة إلى الزراعة وزيادة التعاون مع دول محور المقاومة والانفتاح على الشرق كالصين وروسيا.

وأضافت: لدينا خيارات داخلية وقد بدأنا باعتمادها لمواجهة "قانون قيصر".

وأشارت إلى أن الحصار كما جعل الجمهورية الإسلامية الإيرانية أقوى، فنحن قادرون أيضًا على تحويل هذا الحصار إلى فرصة لنصبح أكثر قوة.

دولياً:

- رفض مجلس الأمن الدولي مشروع القرار الروسي الثاني بشأن نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا من خلال معبر باب الهوى على الحدود مع تركيا.

وأعلن رئيس مجلس الأمن، مندوب ألمانيا الدائم لدى الأمم المتحدة، كريستوف هويسغسن، خلال جلسة عقدت مساء أمس الجمعة، أن 4 دول صوتت لصالح الوثيقة، وعارضتها 7، بينما امتنع 4 أعضاء عن التصويت، وقال: "لم يتم تبني مشروع القرار لأنه لم يحصل على عدد كاف من الأصوات".

ويأتي ذلك بعد أن استخدمت روسيا والصين، خلال اجتماع مجلس الأمن الجمعة، حق الفيتو ضد مشروع قرار جديد تقدمت به ألمانيا وبلجيكا وينص على تمديد عمل معبري باب الهوى وباب السلام لنقل المساعدات إلى سوريا.

ويقضي مشروع القرار الروسي الثاني بتنفيذ عمليات عابرة للحدود لإيصال مساعدات إنسانية إلى منطقة إدلب في سوريا من خلال معبر بابا الهوى على مدار عام واحد.

وأشارت روسيا إلى أن هذا المعبر على حدود تركيا مع سوريا يجري عن طريقه إيصال نحو 85% من حجم المساعدات الإنسانية الإجمالي للجانب السوري.

وأضافت أن الحصة الباقية من المساعدات الإنسانية يمكن أيضا إرسالها من خلال هذا المعبر أو عبر خط الجبهة في المنطقة مع أن تؤخذ بعين الاعتبار التغييرات على الأرض خاصة تقليص منطقة خفض التصعيد بنحو 30% من مساحتها.

وشدد مشروع القرار الروسي على أن الآلية العابرة للحدود لنقل المساعدات إلى سوريا تم تشكيلها عام 2014 كإجراء مؤقت.

- أكدت روسيا أن تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول استخدام هذا السلاح في سوريا مسيس، محذرة من شلل في عمل هذه المنظمة بسبب سياسات الدول الغربية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في بيان أصدرته أمس الجمعة، إن الدول الغربية عملت بصورة ناشطة خلال دورة المجلس التنفيذي للمنظمة، في 7-9 يوليو الحالي، على تبني التقرير الأول لفريق التحقيق وتحديد الحقائق الخاص بالأحداث في مدينة اللطامنة السورية في مارس 2017، والذي يتهم القوات السورية باستخدام أسلحة كيميائية ضد الأهالي المدنيين هناك.

وأشارت زاخاروفا إلى أن روسيا أوضحت مرارا للمنظمة، استنادا إلى قاعدة واسعة من الحقائق، أن هذا التقرير منحاز ومغرض سياسيا وغير صحيح من حيث الحقائق وضعيف من وجهة النظر المهنية والفنية.

وشددت المسؤولة على أن فريق التحقيق وكشف الحقائق، الذي تم تشكيله بمبادرة من الولايات المتحدة، هيئة غير شرعية تهيمن فيها الدول الغربية وهو يمثل مشروعا جيوسياسيا يستهدف إلى تقويض مواقف الحكومة السورية بقيادة الرئيس، بشار الأسد.

وتابعت: "هذا النهج المضر والخبيث يثير امتعاضا. وأصدرت روسيا بالتعاون مع مجموعة كبيرة للأعضاء المسؤولين في المجتمع الدولي بيانا يحذر من تسييس أنشطة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية".

وختمت بالقول: "من الضروري ألا تبقى المنظمة رهينة لدى الدول التي تفرض أجندتها المغرضة والضيقة. من الممكن أن تجد منظمة حظر الأسلحة الكيميائية نفسها مشلولة في حال عدم وضع حد لإجراءات هذه الدول".

-بحث المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا، نائب وزير الخارجية "ميخائيل بوغدانوف"، مع السفير السوري لدى موسكو "رياض حداد"، إنعاش سوريا اجتماعيا واقتصاديا.

وجاء في بيان أصدرته وزارة الخارجية الروسية، أن الطرفين تناولا "عدداً من القضايا الهامة المتعلقة بمواصلة تعزيز التعاون الروسي السوري في مختلف المجالات، بما في ذلك في سياق المهام الخاصة بإنعاش البنية الاجتماعية الاقتصادية في سوريا".

وذكر البيان أن الجانب الروسي أكد "تمسك موسكو بدعم سيادة سوريا ووحدة أراضيها وسلامتها الإقليمية"، كما أنه جدد عزم روسيا مواصلة تقديم "مساعدة فعالة للشعب السوري، بما في ذلك في مكافحة الإرهاب الدولي، وصولا إلى إيجاد تسوية سريعة وشاملة للأزمة في هذا البلد، تمشيا مع قرار 2254 لمجلس الأمن الدولي".

- قال المتحدث باسم الرئاسة التركية "إبراهيم قالن" إن الدوريات المشتركة بين القوات التركية والروسية تجري حاليا في محافظة إدلب، بموجب اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوقيع عليه بين الرئيسين التركي "رجب أردوغان" والروسي "فلاديمير بوتين" يوم 5 آذار الماضي.

وأوضح أن "اتفاق وقف إطلاق النار يُطبّق بنسبة كبيرة، غير أن النظام السوري ينتهك تلك الاتفاقية بين فترة وأخرى".

وأشار إلى التقرير الصادر عن لجنة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان الذي "أكد ارتكاب النظام السوري جرائم حرب من خلال اعتداءاته على المدنيين في إدلب".

واستطرد قائلا: "هذا ما كانت تركيا تقوله منذ بداية الأزمة السورية، فالنظام حاول كسب المزيد من المساحات عبر معاقبة المدنيين، واستخدم لتحقيق هذه الغاية البراميل المتفجرة والأسلحة الكيميائية، وحصلت نتيجة ذلك مجازر ومقابر جماعية ومأساة إنسانية كبيرة".

وتابع "قالن" أنّ "المشكلة لم تُحل بالكامل لكن تم ضبط قسم منها، يمكننا القول أن هدوءً نسيبا حصل حاليا في إدلب، ولكننا نطلب تحويل إدلب إلى منطقة آمنة بكل معنى الكلمة، وقد صرح بهذا الرئيس أردوغان خلال القمة الثلاثية الأخيرة مع نظيريه الروسي والإيراني".

ونوه أنه "في حال لم يتم تحقيق الأمن في إدلب، فإنه من غير الممكن على المدى البعيد الإبقاء على 3.5 مليون شخص محاصرين في تلك البقعة الضيقة في إدلب، وبالتالي لن يكون لديهم مجال للذهاب إلى مكان آخر سوى تركيا".

وأشار المتحدث إلى "استمرار فعاليات تنظيم "ي ب ك/ ب ي د" الإرهابي في سوريا"، مبينا أن "التنظيم يقوم بأنشطة إرهابية متعددة تارةً في منطقة تل رفعت وتارةً في شرق الفرات، ويهاجم المدنيين".

وأكد "قالن" أن "بلاده لن تسمح بمثل هذه الممارسات، وستواصل مكافحتهم، مبينا أن الجنود الأتراك يواصلون أنشطتهم في شرق الفرات من أجل إحلال الاستقرار والتهدئة فيها".

وأردف قائلا إنه "في نهاية المطاف يجب حل الأزمة السورية استنادا إلى القرار الأممي رقم 2254 وتشكيل حكومة انتقالية وإجراء انتخابات عادلة وتوفير هيكلية سياسية يتمتع فيها الجميع بحق التمثيل، ومن الواضح أن هذا لن يجري من قِبل نظام الأسد".

وردا على ادعاءات مفادها أن الرئيس السوري "بشار الأسد" "سيتخلى عن منصبه وسيلجأ إلى دولة أخرى"، قال قالن: "هذه مجرد ادعاءات، وتم تكذيبها لاحقا من قِبل جهات مختلفة، فالإعلام الروسي تناول هذه الادعاءات، ومن ثم فنّدوها".

وأضاف أنّ "ما يجب فعله في سوريا، هو تحقيق تقدم في المسار السياسي بموجب القرار الأممي رقم 2254، وإكمال أعمال لجنة صياغة الدستور التي ستجتمع في آب القادم، ومن المهم أن تكون النتيجة التي ستصدر عن اللجنة ملزمة للجميع".

وشدد على "وجوب عدم إطالة أعمال اللجنة لسنوات طويلة، مشيرا أن النظام يبذل قصارى جهده لعرقلة عمل اللجنة، لأنه يدرك أو يعتقد أن ما سيصدر عنها لن يكون لصالحه".

كما شدد على "وجوب وقف الاقتتال وإتاحة الفرصة لعودة السوريين إلى ديارهم".

 
 
  • صندوق البريد : 197/25 لبنان - بيروت
  • فاكس الإدارة العامة : 544110-1-961+
  • عبر الهاتف: 543555-1-961+
  • فاكس البرامج العامة: 270038-1-961+
  • فاكس الأخبار: 270042-1-961+
المزيد
  • حمص - FM 92.3 Mhz
  • طرطوس - FM 92.3 Mhz
  • حلب وريفها - FM 98.7 Mhz
  • دمشق وريفها - FM 91.3 Mhz / FM 91.5 Mhz
  • البقاع - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الجنوب - FM 91.7 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • الشمال - FM 91.9 Mhz / FM 92.3 Mhz
  • بيروت وجبل لبنان - FM 91.9 Mhz / FM 91.7 Mhz
المزيد